ساكنة دوار جبلي و الحجير تحتج من أجل الماء وتلتمس من عامل إقليم تاونات التدخل لإنقاذها +(صور)

شهد مركز جماعة أورتزاغ اليوم الخميس 14 يوليوز 2022، وقفة احتجاجية حاشدة لساكنة كل من دوار الحجير و جبلي للمطالبة بتوفير الماء الصالح للشرب.

و عبر المحتجون، أمام مقر جماعة أورتزاغ عن استيائهم من تماطل الجهات المعنية في ربط دواريهما بشبكة الماء الصالح للشرب رغم مرور أزيد من 12 سنة على بناء “سبالة” بعين المكان، مما حرم حوالي ألف نسمة من حقها الطبيعي في التزود بالماء، على حدّ قولهم.

و أضاف المحتجون، أنه نظرا لموجة الحرارة بالمملكة، أصبح الحصول على الماء أمرا شاقا ومكلفا مما يضطرهم إلى قطع مسافات طويلة بحثا عن الماء مما يؤثر على حياة الأسر وخاصة الأطفال المتمدرسين الذين يكلفون بهذه المهمة الشاقة وقت الدراسة مما يؤثر على السير العادي لتمدرسهم ويعرضهم إلى مخاطر كثيرة، على حدّ تعبيرهم.

و رفع المحتجون طلبهم إلى عامل صاحب الجلالة بإقليم تاونات، السيد صالح دحا، من أجل التدخل لإنصافهم وتمكينهم من هذه المادة الحيوية خاصة أن دوار جبلي و الحجير هما الدواران الوحيدان اللذان لم يستفيدا من الربط بشبكة الماء الصالح للشرب بجماعة أورتزاغ.

و استغرب المحتجون، من أن مشروع تزويد المنطقة بالماء الشروب تم إعطاء انطلاقته من طرف صاحب الجلالة منذ سنة 2010، و الدوارين يقعان على مرمى حجر من أكبر سد بالمغرب، وثالث أكبر سد بإفريقيا.

بقلم : كيمية العياشي لفاس نيوز ميديا مع بعض التصرف

المصدر : فاس نيوز ميديا