مخلفات الواد الحار و روائح المزابل العشوائية يحول حياة ساكنة شارع لالة مريم إلى جحيم ألو المسؤولون! +(فيديو)

فاس – توصلت الجريدة ليلة الإثنين – الثلاثاء 5 يوليو 2022، عبر تطبيق التراسل الفوري “واتساب”، بمقاطع فيديو توثق انفجار بعض قنوات الواد الحار بشارع لالة مريم بمقاطعة سايس.

و كشف مصدر من الساكنة، أنهم يعانون من الواد الحار الذي يجوب محلاتهم التجارية ومنازلهم و من المزابل العشوائية و الروائح الكريهة المنبعثة منها.

و طالب ذات المصدر، بالتدخل العاجل للجهات المختصة والمسؤولة عن ذلك و رفع الضرر عنهم.