برافو أمن فاس .. إيجاد طفلة زواغة المختفية في ظرف قياسي وتسليمها لوالديها

بعد أن تداول الشارع الفاسي خبر اختفاء الفتاة (د. ا) ذات الــ 16 سنة في ظروف غامضة بحي سيدي الهادي بزواغة، حيث توجهت  إلى إعدادية إدريس الأول لتحصل على استعمال الزمان إلا أنها لم تعد إلى إلى منزل والديها، علمت فاس نيوز ميديا، في اتصال هاتفي مع جدة الطفلة التي كانت مختفبة، أن والديها تلقيا اتصالا هاتفيا من المصالح الولائية بأمن فاس، أمس في حدود الساعة العاشرة ليلا، يخبرهم بوجود الطفلة المختفية لدى الأمن بفاس.

وجرى تسليم الطفلة لوالديها، بعد القيام بالإجراءات القانونية المتعينة.

وتظل أسباب غياب الطفلة مجهولة لحدود الساعة، فيما أخبرت والديها أنها في حالة صحية جيدة، و لم يتم الإعتداء عليها جنسيا أو هتك عرضها، حسب قول جدتها.