Breaking News

استئنافية فاس تُقرر تأخير ملف ‘الفايق’ يتابع فيه فحالة اعتقال بتهمة اغتصاب وافتضاض بكارة شابة مختلة عقليا

قررت محكمة الإستئناف بفاس، أمس الإثنين 8 ماي الجاري، تأخير جلسة محاكمة البرلماني رشيد الفايق، والرئيس السابق لجماعة أولاد الطيب المتابع بتهمة الإتجار بالبشر ضد شخص يعاني من وضعية إعاقة واغتصاب شخص معروف بضعف قواه العقلية الناتج عنه الإفتضاض و هتك عرضه بالعنف، إلى 22 ماي 2022.

و في وقت سابق، قررت الغرفة الجنحية بمحكمة الإستئناف إلغاء قرار أصدره قاضي التحقيق بالغرفة الثانية بالمحكمة نفسها، والذي قضى بعدم متابعة الفايق من أجل المنسوب إليه، وتشبثت الغرفة بمتابعته بالتهم الموجهة إليه من طرف النيابة العامة وهي «الاتجار بالبشر ضد شخص يعاني من وضعية إعاقة واغتصاب شخص معروف بضعف قواه العقلية الناتج عنه افتضاض وهتك عرضه بالعنف»، وأحالته على غرفة الجنايات الابتدائية لمحاكمته في حالة اعتقال.

وكانت هذه الفتاة القاصر، من ذوات الإحتياجات الخاصة، من شبيبة حزب الحمامة قد ظهرت في شريط فيديو تتهم فيه الفايق باستغلالها جنسيا، قبل أن تتنازل عن شكايتها، إلا أن الغرفة الجنحية حسمت في قرار المتابعة.

وكان النائب البرلماني رشيد الفايق قد أدين في ملف ما يعرف بـ”مافيا العقار بولاد الطيب” بالسجن النافذ لمدة 6 سنوات وغرامة مالية قدرها مليون درهم، فيما أدين شقيقه جواد بـ3 سنوات حبسا نافذا، مع عقوبات حبسية في حق باقي المتورطين في القضية.

المصدر : فاس نيوز