وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تعطي الانطلاقة الرسمية للمخططات الجهوية الخاصة بالتكوين المستمر برسم سنة 2023

بلاغ صحفي

الثلاثاء 20 دجنبر 2022

وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تعطي الانطلاقة الرسمية

للمخططات الجهوية الخاصة بالتكوين المستمر برسم سنة 2023

تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، الرامية إلى تثمين الرأسمال البشري الوطني، وفي إطار مواكبة الأوراش والمشاريع الاستراتيجية التي يشهدها قطاع الصحة ببلادنا، لاسيما تلك المتعلقة بإعادة هيكلة المنظومة الصحية الوطنية، والتي تشكل دعامة أساسية لضمان التنزيل السليم لورش تعميم الحماية الاجتماعية، ترأس وزير الصحة والحماية الاجتماعية، البروفيسور خالد آيت طالب، بمقر الوزارة، يومه الثلاثاء 20 دجنبر 2022، حفل الانطلاقة الرسمية للمخططات الجهوية الخاصة بالتكوين المستمر برسم سنة 2023، حيث تم توقيع العقود المرتبطة بهذه المخططات، بحضور المدراء المركزيين و الجهويين ومختلف المتدخلين في هذا المجال، وذلك من أجل إرساء آليات التعاقد في تنفيذ الأنشطة المرتبطة بالتكوين المستمر على المستوى الجهوي.

وتندرج هذه المخططات، التي تم إعدادها عبر سيرورة من التنسيق والتشاور مع المديريات الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية، في إطار المقاربة الجهوية التي تنهجها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، والتي تقوم على أساس التدبير اللاممركز للموارد البشرية، باعتباره ألية أساسية للنهوض بالرأسمال البشري على مستوى الجهات، وخاصة من خلال إعداد برامج للتكوين المستمر تتلاءم مع خصوصيات ومتطلبات العرض الصحي الجهوي.

وتهدف هذه المخططات إلى تعزيز وتطوير كفاءات وقدرات مهنيي الصحة على المستوى الجهوي، في عدد من المجالات والمحاور ذات الارتباط المباشر بتنفيذ التوجهات الاستراتيجية للوزارة، وذلك وفق مقاربة علمية وواقعية، تنبني على تحديد ودراسة كافة الحاجيات النوعية من التكوين لدى مهنيي الصحة، والاستجابة لها بالشكل الفعال والمناسب، من أجل النهوض بمجالات الحكامة والإدارة والتسيير، وكذا الرفع من جودة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

عن موقع: فاس نيوز