يومان من الظلمة الحالكة بالأدارسة و لاراديف لا تحرك ساكنا برغم تعدد الإتصالات

في مكالمات هاتفية توصلنا بها من عدد من المرتفقين من ساكنة حي الأدارسة بفاس ، و بالضبط من سكان زنقة محمد بنلخضير، قرب مقاطعة الأدارسة، يشتكون فيها من انقطاع التيار الكهربائي على مستوى مربع سكني كبير، منذ يومين.

هذا و أكد أحد المتصلين أن المتضررين من المرتفقين ربطوا الإتصال مرارا وتكرارا بالمصالح المعنية للمكتب الوطني للكهرباء، الذي لا تبعد وكالته عن عين المكان كثيرا، دون أن تتحرك مصلحة الصيانة لتنقذ المرتفقين من الظلام الدامس الذي يهددهم في ابدانهم و يهدد سلامة ممتلكاتهم ..

فهل ستتدخل الوكالة المعنية لإعادة الكهرباء إلى المواطنين، وهل سيتدخل المسؤولون بالجماعة و المقاطعة لإرغام الوكالة على القيام بواجباتها تجاه ساكنة هذا الحي بفاس ..