تفاصيل القصف الحوثي لميناء أبي ظبي ووزير الخارجية الإماراتي يسعى لإعادة تصنيفهم منظمة إ.ر.ه.ا.ب.ي.ة

انفجرت ثلاث ناقلات نفط قرب ميناء أبوظبي ظهر الاثنين بعد تعرضها للهجوم، حيث لقي 3 مدنيين مصرعهم فيما أصيب 6 على الأقل.

وأعلن الحوثيون مسؤوليتهم عن الهجوم وقالوا إنهم أطلقوا صواريخ وطائرات مسيرة على ميناء أبو ظبي.

ومنذ الهجمات، أجرى المسؤولون الإماراتيون محادثات مع العديد من حلفائهم الإقليميين ومع إدارة بايدن بشأن الخطوات التالية.

وقال موقع “أكسيوس” إن وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان طلب من نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن في اتصال هاتفي يوم الاثنين إعادة تصنيف الحوثيين في اليمن كمنظمة إرهابية.

وأفاد المسؤول بأن الهجوم الأخير على أهداف مدنية في أبو ظبي، واختطاف سفينة ترفع علم الإمارات، يندرجان مباشرة في هذه الفئة.

يذكر أنه وبعد أقل من شهر من توليه منصبه، تراجع الرئيس بايدن عن قرار إدارة ترامب بشأن تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية، وقال إنها أعاقت المساعدات الإنسانية للشعب اليمني.