Breaking News

عــاجل .. لابيجي دفاس شْدَاتْ “المْقْرْقْبْ” اللِّي تْهَجَّم على مسجد بسهب الورد بالســ..لاح الأبـ..يض بمنطقة سيدي حرازم .. معطيات مثيرة

فاس – تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن فاس بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الثلاثاء 23 غشت الجاري، من توقيف شخص يبلغ من العمر 30 سنة، يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض.

و أفاد بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني، أن المشتبه فيه كان قد أقدم على تعريض شخصين للضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض أمام أحد المساجد بحي “سهب الورد” بمدينة فاس، لأسباب وخلفيات لازالت الأبحاث متواصلة بغرض تحديدها، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات المنجزة في هذه القضية عن تشخيص هوية المشتبه فيه وتوقيفه بضواحي منطقة “سيدي حرازم”.

وأشار البلاغ إلى أنه قد تم إيداع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد الخلفيات الحقيقية وراء ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

المصدر : فاس نيوز ميديا