فريق المعارضة بجماعة تيمحضيت يقاطع الدورة الإستثنائية للمجلس ويلوح باستقالة جماعية

قاطع فريق المعارضة، بجماعة تيمحضيت، الدورة الإستثنائية اليوم، التي لم تنعقد لعدم اكتمال النصاب القانوني.

وأصدر الفريق المعني بالأمر بيانا للرأي العام، يستنكر فيه “تعطيل مكتب الضبط بعد رفض الرئيس تسلم الوثائق ومنح وصل تسليم عنها كما ينص على القانون على ذلك”.

يشار إلى أن أن جماعة تيمحضيت تعيش احتقانا كبيرا ناتج عن “سلوكيات مشينة تمس بمبدأ تخليق الحياة العامة”، حسب زعم مصدر محلي للجريدة ، الذي أضاف أن “عملية توزيع الشعير المدعم قاد شابتها خروقات صارخة اصبحت معروفة لدى القاصي و الداني تحاول بعض الاطراف التستر عليها”، وقد طالب الفريق بضرورة فتح تحقيق معمق لتحديد المسؤوليات.