بعد توقيف أستاذ بسبب تورطه في قضايا تتعلق بالتحرش و الإبتزاز الجنسي لتلميذة قاصر .. النيابة العامة تدخل على الخط و تُحدّد تاريخ الجلسة الأولى

تازة – أوقفت الشرطة القضائية بتازة، مطلع الأسبوع الجاري، أستاذ متقاعد مُتورّط في قضية تتعلق بـ”التحرش و الإبتزاز الجنسي” بإحدى مؤسسات التعليم الخصوصي بإقليم تازة.

و فتحت فرقة الشرطة الإلكترونية التابعة للمصلحة الجهوية للشرطة القضائية بتازة، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، و ذلك للكشف عن ظروف وملابسات بخصوص شكاية من تلميذة تتهم فيها الأستاذ المشتبه فيه بتعريضها للتحرش الجنسي و محاولة استدراجها بغرض ممارسة الفساد عن طريق الإبتزاز.

و قد تم إخضاع مجموعة من المحتويات الرقمية المحجوزة في هذه القضية، للخبرة التقنية الضرورية، للتأكد من الأفعال الإجرامية المرتكبة.

و اعترف الأستاذ المشتبه فيه، بتوصله بمجموعة من الصور تخص التلميذة موضوع الشكاية أرسلها له أحد الأشخاص، بواسطة منصة التراسل الفوري ‘واتساب’ و الذي كان على علاقة سابقا مع الفتاة، وعوض اتصال الأستاذ بالشرطة لإبلاغها عن موضوع الصور الحميمية للفتاة، شرع في ابتزاز التلميذة و التحرش بها.

و أحال الوكيل العام لمحكمة الإستئناف بتازة، القضية سالف ذكرها على ابتدائية تازة.

و حددت المحكمة الابتدائية بتازة، أول جلسة للنظر في هذه القضية يوم الإثنين 30 ماي 2022، نزولا عند طلب دفاعه الذي تقدم بمهلة إضافية لإعداد الدفاع والاطلاع على حيثيات الملف الكاملة.