فاس / غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال تدين هذا البرلماني عن حزب الجرار و نائبه بالسجن النافذ

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال بفاس، أمس الثلاثاء، البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، بإقليم الحسيمة ورئيس بلدية ترجيست، عمر زراد، ونائبه الرابع محمد زمو، بالسجن 3 سنوات نافذة، بعد متابعتهما بتهمة “الارتشاء واستغلال النفوذ”.

وكان الزراد الأمين الجهوي لحزب “البام” بالحسيمة ونائبه الرابع، قد اعتقلا أواخر أكتوبر الماضي في كمين نصب من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بأمر من الوكيل العام، إثر توصله بشكاية أكد فيها صاحبها تعرضه إلى الابتزاز لتسليمه رخصة.

وقد اتهما بابتزاز مالك قطعة أرضية واقعة بالقرب من السوق الأسبوعي بتاركيست، حيث طالبه الزراد بـ 73 مليون رشوة، قبل اعتقال النائب الرابع متلبسا بتسلم 10 ملايين سنتيم وثلاث كمبيالات مكملة للمبلغ، في الصندوق الخلفي لسيارته.

عن موقع : الأول