بعدما ملت الإنتظار ساكنة دوار الظاهر بإقليم تاونات تفك العزلة عن نفسها في غياب تام للمنتخبين

عبد الرحيم المسياح.. إقليم تاونات/ لفاس نيوز ميديا

قام مواطنون من دوار الظاهر، التابع لجماعة سيدي المخفي إقليم تاونات، بترميل وإصلاح المقطع الطرقي المؤدي للدوار، اعتمادا على إمكانياتهم الذاتية البسيطة، واستنكارهم لغياب المنتخبين المحليين الذين لا يزورون الدوار الا في فترة الانتخابات لاستقطاب أصوات الناخبين.

للإشارة فإن هذا المقطع الطرقي يعتبر من بين النقط السوداء بجماعة سيدي المخفي، والذي عرف فيما سبق تدخلا محتشما بآليات مجموعة جماعات التعاون، خلال المرحلة السابقة والذي لا يليق بتطلعات لساكنة.

هذا مقتطف من تدوينة احد شباب المنطقة (ي.ب) دوار الظاهر، يشيد فيها بالمواطنين الذين ساهموا في هذا العمل النبيل، ويستنكر غياب وعدم اهتمام المجلس الجماعي بمطالب الدوار .

(((بعدما مللنا الإنتظار خرجت ساكنة الدوار شبابا ورجالا لفك العزلة عن نفسها واصلاح ما يمكن إصلاحه بالمقطع الطرقي الذي يربطها بالعالم الخارجي بأدوات بسيطة وهمم عالية قام الشباب بعمل جبار يستحقون عليه كل التحايا وسط غياب تام لمن يسمون بممثلي الساكنة الذين يواصلون سباتهم الشتوي إلى حين حلول موعد الانتخابات التي تعتبر المناسبة الوحيدة التي يزور فيها هؤلاء دوارنا
الشكر موصول للمقاولة الساهرة على إنجاز الطريق الرابطة بين سيدي المخفي والبيبان التي ساعدتنا بإحدى شاحناتها
الشكر موصول كذلك لكل من هشام القاسمي ومصطفى القاسمي اللذان سخر آلياتهما للمساهمة في ترميم الطريق
وتحية عالية لشباب ورجال الدوار اللذين كانوا في الموعد.✌️
غدا بحول الله تعالى تتواصل الأشغال.))