الصورة تعبيرية

مصيبة.. حتى لقى فيديو مولات الدار على مواقع إباحية عالمية ويؤكد “ها كفياش عْرَفْتها”

قالت مصادر محلية، من مدينة تطوان، أن المصالح الأمنية بولاية أمن المدينة فتحت، بحر الأسبوع الجاري، تحقيقا في مضمون ادعاءات زوج على مواقع التواصل الاجتماعي، تقول بقيام زوجته بالانخراط في شبكة للدعارة وتصوير أفلام خليعة نشرت على مواقع إباحية عالمية مشهورة.

وادعى المعني بالأمر أنه فوجئ بظهور زوجته بمواقع إباحية مشهورة مع إخفاء وجهها، غير أنه تعرف عليها من خلال صوتها وكذلك عبر علامات خاصة تظهر على مناطق حساسة من جسدها.

وحسب المصادر، فقد سبق الإستماع إلى الزوج، في محاضر رسمية من قِبَل الضابطة القضائية المكلفة بولاية الأمن بتطوان، متهما زوجته بالقيام بتصرفات مشينة، كما عرض على المحققين عناوين مواقع إباحية يشتبه في ظهور زوجته عليها، فضلا عن تأكيده على الأدلة التي يثبت من خلالها أن الأمر يتعلق بزوجته التي تظهر عارية بصفحات تحمل عناوين تطوان.

يشار إلى أن التقنيات التي يتوفر عليها المختبر الرقمي بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن تطوان، كفيلة بكشف حيثيات وظروف اتهامات الزوج المشتكي لزوجته، فضلا عن التدقيق في الفيديوهات الخليعة المنشورة والعناوين والتأكد من الصوت بتقنيات حديثة، ناهيك عن البحث في مصدر المواقع وإمكانية تحديد تركيب الصور من عدم ذلك.

عن موقع: فاس نيوز