المجلس الجماعي بتازة يُصادق على تعديل ضابطة التهيئة ورئيس المجلس يقيّم نتائج 100 يوم عمل بندوة صحفية

صادق المجلس الجماعي لتازة خلال أشغال دورته الاستثنائية المنعقدة يومه الجمعة 14 يناير 2022، على مشروع مراجعة بعض مقتضيات ضابطة التهيئة لمدينة تازة والمناطق المحيطة بها، المنجز وفق مقاربة تشاركية واستشارات موسعة مع مختلف المتدخلين.

التعديلات 21 التي صادق عليها أعضاء المجلس الجماعي لتازة بالإجماع، تهدف إلى معالجة بعض الاختلالات التقنية والنقائص الواردة بالتصميم المعتمد منذ 2016، وإدخال التصحيحات المناسبة مع إعادة النظر في العناصر المعيقة للاستثمار للارتقاء به نحو مستويات أفضل وكذا تطعيمه بالعديد من المستجدات التعميرية الإيجابية التي جاء بها مخطط توجيه التهيئة العمرانية إطار التصميم المديري الجهوي الجديد للتعمير.

هذا بالإضافة إلى العديد من الأمور الإيجابية الواردة بضابطة التهيئة المتضمنة لشروط التهيئة والبناء المشجعة على الاستثمار بما يرقى بهذا التصميم ليكون وثيقة تعمير محفزة على التنمية ومحركة للدينامية الاقتصادية والاجتماعية للمنطقة.

كما صادق أعضاء المجلس، على مشروع قرار تخطيط حدود الطريق العامة الجماعية بتعديل جزء من مسار طريق التهيئة رقم 462 قرب مقبرة سيدي عبد الجليل وتعيين العقارات اللازمة لذلك، مع دعوة الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء لتعويض الجماعة في الأرض التي سيقام عليها مشروع إحداث خزان الماء.

وبهدف خلق انسيابية مرورية بين غرب مدينة تازة وشرقها، وتخفيف الضغط الذي يعرفه شارع بئر انزاران على مستوى مقطعه الشرقي، خصوصا بأوقات الذروة المرورية، صادق المجلس الجماعي على اتفاقية شراكة بين جماعة تازة وجماعة كلدمان من أجل إعداد الدراسة وإنجاز الطريق المداري الذي ينطلق من الطريق الوطنية رقم 6قبالة سوق الجملة للسمك إلى غاية سويقة السعادة.

الدورة الاستثنائية التي ترأسها عبد الواحد المسعودي رئيس المجلس الجماعي لتازة، عرفت المصادقة على تحويل بعض اعتمادات ميزانية التجهيز الى اعتمادات لإصلاح الأبنية والقناطر والجسور، لأجل تنفيذ مشروعي إصلاح مقر الملحقة الإدارية الثانية وبناء جسر على وادي الدفالي.

كما عرفت الدورة المصادقة على اقتناء قطعة أرضية مساحتها حوالي 1 هكتار و83 آر و84 سنتيار تابعة للرسم العقاري عدد 21/2884 في ملكية أحد الخواص بطريق الحسيمة والموافقة على ثمن الاقتناء المحدد من طرف لجنة التقييم ب (200 درهم للمتر المربع)، سيتم تخصيصها لاحتضان المستودع البلدي الجديد. وكذا المصادقة على اكتراء بناية من طرف الجماعة لغرض إداري وهي العملية التي تأتي تزامنا مع عزم المجلس الجماعي القيام بإصلاحات تهم الملحقة الادارية الثانية.

وفي تصريح للصحافة، أفاد عبد الواحد المسعودي، رئيس مجلس تازة، انعقدت اليوم الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي لتازة، للدارسة والمصادقة على ست نقاط أدرجها المكتب المسير للمجلس، أهمها مراجعة مجموعة من القوانين التي جاءت بها ضابطة البناء بتصميم التهيئة لمدينة تازة سنة 2016، وذلك في إطار إصلاحها تسهيلا وتيسيرا للملفات بقسم التعمير.

مضيفا، الدورة عرفت كذلك المصادقة على نقطة تتعلق باقتناء أرض ستخصص كمقر لشركة التنمية المحلية “الثريا” التي سيتم انشاؤها، والتي ستدعم كذلك اللبنات الأساسية لقسم الأشغال البلدية. كما صادق المجلس على اتفاقية شراكة مع مجلس جماعة كلدمان لتحديد مسار الطريق الدائرية الرابط بين مدارة سوق السمك وسويقة السعادة، وهي الصفقة التي سيعلن عنها قريبا لبداية أشغالها باعتماد مالي يفوق 112 مليون درهم.

وخلال ندوة صحفية عقدها عبد الواحد المسعودي لتقييم برنامج عمل الجماعة ل 100 يوم المسطر من طر ف المكتب المسير، أفاد أن معظم المشاريع قد تم نزيلها على أرض العمل بنسب تتفاوت بين 100 بالمائة و40 بالمائة، وان غالبية المشاريع لها وقع مباشر على الساكنة.

الندوة التي حضرها نواب الرئيس وبعض مستشاري المجلس، تميزت بالمكاشفة بين الجسم الصحفي بتازة ورئاسة المجلس التي أكدت التزامها لتنزيل برامج تنموية ترقى لتطلعات الساكنة التازية، والرقي بالنسيج الحضري والعمراني للمدينة، مع العمل على الرفع من إيرادات الجماعة خصوصا المداخيل الذاتية، وعقلنة وترشيد المصاريف، مؤكدين أن القطار قد وضع عجلاته على سكة تنمية تازة، وأن العمل الجماعي يحتاج لتظافر جهود الجميع.