‘بشرى كربوبي’ الحكمة الشرطية بنت جهة فاس مكناس تقود مباراة نهائي كأس العرش

يرتقب أن تقود الحكمة الشرطية ‘بشرى كربوبي’ أول مباراة لها في نهائي كأس العرش.

ولدت ‘بشرى كربوبي’ بمدينة تازة بجهة فاس مكناس عام 1988، وبدأت مسيرتها الكروية عام 2001، حيث كانت تدير دوريات الفئات السنية.

وفي عام 2007، أصبحت ‘كربوبي’ حكمة وطنية ثم تحصلت على الشارة الدولية عام 2016، قبل أن يدرجها الاتحاد الإفريقي لكرة القدم عام 2018 ضمن حَكمات الدرجة الأولى.

وبالإصافة إلى بصمتها بمشاركة متميزة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم لكرة القدم السنوية، فـ’كربوبي’ مرشحة أيضا لقيادة مباريات نهائيات كأس العالم لكرة القدم السنوية.

ولدواع مهنية، اضطرت كربوبي البالغة اليوم من العمر 35 سنة للانتقال من مدينة تازة صوب مدينة مكناس، لتصبح بذلك شرطية بولاية أمن مكناس.

وسبق للاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” أن عين الحكمة المغربية ضمن طاقم غرفة تقنية الفيديو “فار”، بجانب كل من المغربيين زكرياء برينسي وعادل زوراق، خلال نهائية البطولة القارية التي توجت بها السنغال على حساب مصر.