تعزية في وفاة صاحب كتاب ‘فن الزليج’ المغربي مولاي الحفيظ العلوي المدغري

تعزية – بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وبقلوب مليئة بالحزن والمواساة تلقى معلمي الصناعة التقليدية عامة ومعلمين الزلايجية خبر وفاة عالما من أعلام الصناعة التقليدية بالمغرب المشمول برحمة الله مولاي حفيظ العلوي المدغري قيدوم الزلايجية وعمود من أعمدة هذا الفن الرفيع ، رائد من روادها المبدعين الوطنيين . ولعل كتابه “فن الزليج المغربي” وإنجازاته في فن الزليج بمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاءخير دليل على حرفته وإبداعه.

و بهذه المناسبة الأليمة يتقدم جميع المعلمين الزلايجية بالعزاء لعائلة الفقيد الكبيرة والصغيرة وأن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

اللهم إنه عبدك إبن عبدك نزل بك اللهم أدخله الجنة بغير حساب برحمتك يا أرحم الراحمين ،اللهم أنه في ضيافتك ، فهل جزاء الضيف إلا الإكرام والإحسان وأنت أهل الجود والكرم ،وإنا لله وإنا إليه راجعون.

المصدر : فاس نيوز ميديا