الرئيسية / صفرو / حزب الحركة الشعبية بجماعة صفرو يتضامن في بيان له مع مستشارة (تتعرض لحملة شرسة من مدونين منتحلي صفة “صحفي مهني”)
ساكنة صفرو تعاني من أزمة السير وتطالب السلطات المعنية بالتدخل
ساكنة صفرو تعاني من أزمة السير وتطالب السلطات المعنية بالتدخل

حزب الحركة الشعبية بجماعة صفرو يتضامن في بيان له مع مستشارة (تتعرض لحملة شرسة من مدونين منتحلي صفة “صحفي مهني”)

بيـــــــان
على إثر الهجمة الشرسة التي تتعرض لها مستشارة عن حزب الحركة الشعبية بجماعة صفرو من طرف بعض المدونين منتحلي صفة “صحفي مهني” انعقد يومه الثلاثاء 19 أكتوبر2021 بمقر الحزب اجتماعا للمكتب المحلي لحزب الحركة الشعبية بحضور مستشاري الحزب وبعد نقاش مسؤول ومستفيض حول هذه النقطة وبعد قيام المكتب بمكالمات هاتفية مع خبراء في تشديب وتقليم الأشجار تبين أن ما قام به المجلس صحي وهو عمل روتيني تقوم به مصالح الجماعة كل سنة في هذه الفترة من الزمن.
وإذ يؤكد المكتب المحلي للحزب أن هذه الحملة الإعلامية ما هي إلا الشجرة التي تخفي غابة من الابتزاز ومحاولة تقزيم العمل الذي تقوم به السيدة المستشارة وأن هناك نية للمساس بمصداقيتها فإنه يعلن للرأي العام المحلي والوطني ما يلي :
1 تضامنه المطلق واللامشروط مع السيدة المستشارة إثر هذه الحملة المسعورة من طرف منتحلي صفة صحفي مهني.
2 استغرابه للصمت المطبق للمكتب المسير لجماعة صفرو وعدم اتخاذه لأي رد فعل في الموضوع سواء التوضيح أو التضامن خاصة أن الرأي العام المحلي يعلم جيدا أن أحد المدونين موضوع الحملة المسعورة محسوب على المكتب ومعروف لدا الساكنة بالمستشار رقم 32.
3 استهجانه للطريقة التي يتم فيها تسريب مجموعة من الأخبار الحساسة لبعض المدونين حتى قبل أن يعلم بها أعضاء مكتب الجماعة وآخرها خبر إعفاء مسؤول بالجماعة.
4 عزمه رفع دعوى قضائية بمعية السيدة المستشارة ضد “المدونين” على إثر أفعالهم التي مستها في شخصها ومست الحزب.

عن المكتب المحلي :