الرئيسية / المغرب / منيب تصف المشاركين في مسيرة البيضاء ب “شواري الذبان” وسخط عارم على الفايس

منيب تصف المشاركين في مسيرة البيضاء ب “شواري الذبان” وسخط عارم على الفايس

أثارت تصريحات الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، نبيلة منيب، عاصفة من الاستهجان، وسط العديد من النشطاء المغاربة، بعد أن وضعت مقارنة بين مسيرتي الرباط والدار البيضاء للتضامن مع معتقلي حراك الريف، حيث وصفت المشاركين في تظاهرة 15 يوليوز بالبيضاء بـ”شواري ذبان”.

وقالت منيب في تصريحات لموقع “لوسيت أنفو”، “إن مسيرة الدار البيضاء كانت قوية وعفوية، وشاركت فيها عشر تنظيمات قبل أن يلتحق بعد ذلك أكثر من 40 تنظيما ..” ثم قالت:” حنا ماشي بالعدد.. راه كيما تايقولو كمشة دالنحل ..أحسن من شواري ذبان”.

هذه التصريحات، وضعت منيب وسط موجة غضب واسعة، حيث اعتبر بعض المعلقين على أن “منيب ارتكبت خطأ سياسيا كبيرا بسبب مقارنتها هاته ووضعت نفسها في مواجهة مباشرة مع بعض التنظيمات السياسية الأخرى”.

كما اعتبر بعض النشطاء، “أن وصف المشاركين في مسيرة الرباط بشواري ذبان، يسيء لفئة عريضة من المغاربة الذين قدموا من مختلف المدن والمناطق من أجل التضامن مع معتقلي الريف، وفي مقدمتهم عائلات هؤلاء المعتقلين”.

وقال أحد النشطاء، في تعليقه على تصريحات منيب، “ما ذنب الآلاف من المغاربة الذين تكبدوا عناء السفر وجاؤوا إلى الرباط للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الحراك”، فيما كتب آخر، “إذا كان المشاركون في مسيرة الرباط شواري ذبان، فلتعلم السيدة منيب أن هناك عدد كبير من المشاركين في مسيرة البيضاء قد شاركوا أيضا في تظاهرة الرباط، فهل سنصنفهم ضمن الذبان أم النحل”.

وفي ذات السياق، اعتبر “آخرون أن منيب قد خانتها حماستها كما خانها التعبير، لكن ذلك لا يبرر إقحام الصراعات السياسية في قضية اجتماعية تهم المغاربة”.

عن موقع :آش كاين