الرئيسية / تاونات / تحويل ميزانية أكبر مهرجان (متيوة) للتين بالمغرب لإصلاح المدارس والفرعيات التابعة لجماعة بوهودة

تحويل ميزانية أكبر مهرجان (متيوة) للتين بالمغرب لإصلاح المدارس والفرعيات التابعة لجماعة بوهودة

كانت ساكنة تاونات تحتفل، ابتداء من 19 شتنبر اإلى غاية 22 منه من كل سنة، بفاكهة التين المجفف، في المهرجان محلي ، أتخذ له شعار السنة الماضية :” المنتوجات المجالية في خدمة التنمية المحلية”.

إلا أن جماعة بوهودة التي يترأسها النائب البرلماني “”عبد اللطيف الفويقر”، قامت هذه السنة بتحويل الميزانية التي كانت تصرف في مهرجان التين، إلى جمعيات أولياء الأباء وأمهات التلاميذ بالمدارس التابعة للجماعة، قصد إصلاح حجرات المدارس وبناء حجرات إضافية، وتزيين الفرعيات التابعة لمراكزالمدارس بالجماعة.

كما أكد النائب البرلماني عبد اللطيف فويقر، حسب مصدرنا المحلي، أنه أقدم على هذه البادرة إيمانا منه، ومن جميع أعضاء المجلس الجماعي لجماعة بوهودة، لأن التعليم هو الرافعة الأساسية لبناء المجتمع، ولأن منطقة بوهودة في حاجة ماسة لإصلاح تعليمها أكثر من حاجتها لتنظيم مهرجان بذلك الحجم، في ظل غياب شروط كرامة التلميذ في المدارس التي أصبحت تهدد مستقبل أبناء المنطقة.

وأضاف “الفويقر” أن مجلس جماعة بوهودة ستتبع هذه التقليد كل سنة، حتى يتم اصلاح جميع البنى التحتية بالجماعة، وفك العزلة عن الدواوير النائية، وبعد ذلك “سيكون جائز لنا أن ننظم مهرجان بذلك الحجم ونحن كلنا فخر واعتزاز بتراث قبيلتنا الغالي على قلوب كل المتيويين، والتاوناتيين”.

من مصدرنا الخاص المحلي