الرئيسية / صفرو / إعتداء دموي على ممرضة بالمركز الصحي المنزل بإقليم صفرو

إعتداء دموي على ممرضة بالمركز الصحي المنزل بإقليم صفرو

قال مصدر محلي خاص لجريدة فاس نيوز ميديا أن ممرضة متعددة التخصصات، تشتغل بالمركز الصحي الحضري المنزل المستوى الثاني (مع وحدة الولادة )، التابع لمندوبية الصحة بإقليم صفرو، تعرضت يوم الخميس 11 أبريل 2019،في حدود الساعة 13h00 بعد الزوال، لإعتداء لفظي و جسدي ، بواسطة أداة حادة أثناء مزاولتها لمهامها ولواجبها المهني، من طرف إحدى المواطنات، ما تسبب لها في إصابات بليغة، وجروج على مستوى الوجه، إضافة إلى الأضرار النفسية التي أصابتها، مما خلف استياء بالغا في صفوف زميلاتها وزملائها وعموم نساء ورجال الصحة بإقليم صفرو.

وقال مصدرنا أنه “نظرا للإهمال وعدم المواكبة الذي تعرضت لها الممرضة المعنفة جراء هذه التصرفات الهمجية غير المقبولة البثة، وهذه السلوكات العدوانية الخطيرة، في حق الأطر الصحية بصفة عامة، فإن الأطر الصحية تستنكر بشدة أيضا غياب تدخل الإدارة الصحية بالإقليم، والتي وقفت موقف المتفرج إزاء هذه الواقعة المؤلمة وتحاول التستر على الحادث الحاط من كرامة هذه الممرضة” حسب تعبير المصدر، و”كرامة جميع الأطر الصحية والضغط على الممرضة ضحية الإعتداء الهمجي من أجل التنازل للمعتدية ،عوض التقاضي و سلك المساطر الإدارية الجاري بها العمل، لحماية الأطر الصحية من نزيف الإعتداءات المتوالية على أطرها، وانتهاك كرامتها وتوفير الظروف الملائمة المناسبة للممارسة المهنية..” حسب قول المتحدث.